أهمية تطبيقات الهواتف الذكية للشركات الناشئة

0

كتب محمد فيصل - بزنس السودان

أصبحت تطبيقات الهواتف الذكية في الوقت الحالي من أهم أساليب التسويق و الترويج للاعمال أو الشركات، وذلك يعود لإنتشار الهواتف الذكية وسهولة الوصول للتطبيقات وتوفرها بشكل مجاني، وسرعة التطبيقات في إنجاز الأعمال. سنتعرض اليوم عبر هذا المقال على موقع بزنس السوادن بعض النقاط التي تؤكد أهمية التطبيقات لأي عمل تجاري ربحي.

تؤكد الاحصائيات في السودان أن عدد مستخدمي الإنترنت تخطي 15 مليون مستخدم، 70% منهم يتصفح الإنترنت عبر الهاتف. هذه الإحصائيات ستجعلك تفكر بجدية في إنشاء تطبيق لعملك الخاص لأنه سيساعدك أكثر على توسيع نطاق عملك.

ونلاحظ أن الكثير من الشركات الناشئة بدأت في الإنتباه لهذه النقطة، وقد بدأت فعلياً في إنشاء تطبيقات على  نظام Android و IOS، لتساعدهم في التسويق والتواصل بشكل أفضل وأكبر مع الجمهور .



لماذا يحتاج عملك الناشئ إلى تطبيق؟
1- مصدر ربح لشركتك:
يمكنك من خلال التطبيق إيجاد مجموعة من الطرق والأدوات التي تساعدك في الربح من التطبيق مباشرة، منها توفير مزايا إضافية مدفوعة أو وضع الإعلانات في التطبيق والعديد من الخيارات المناسب للربح منه .

2- تسهل عملية التواصل مع العملاء:
التطبيقات هي من أفضل وأسهل الوسائل التي يمكن من خلالها التواصل مع عملائك  من خلال العديد من المزايا التي تقوم بتوفيرها مثل ميزة الدعم، المراسلة، التفاعل من خلال مساعد شخصي داخل التطبيق. هذه الطرق ستحدث فرقا في طريقة التواصل معهم مع توفير العديد من المزايا الأخرى.

 3- تسهل عملية الحصول على إحصائيات عن عملائك:
واحدة من أكبر فوائد التطبيقات هي إمكانية الحصول على بيانات تفصيلية عن عملائك، والتي يمكنك جمعها من خلال التطبيق وهي المعلومات التي يمكنها أن تساعدك في تحديد المناطق الجغرافية الأكثر استخداما لخدمات شركتك وأكثر المناطق الربحية، أيضا إمكانية التعرف على احتياجات العملاء واهتماماتهم، بالإضافة للمعلومات المهمة التي تساعدك في فهم عملائك بشكل أفضل .

4- تساعد في التفوق على منافسيك:
ان وجود تطبيق خاص بمشروعك أو منتجك يمنحك الأفضلية في التفوق على منافسيك  في نفس المجال، فالتطبيق يمكنه أن يعزز موقفك ويعطيك ميزة مهمة لدى العملاء أمام منافسيك.

5- تساعدك بتعزيز العلامة التجارية:
من أهم مزايا وجود تطبيق لشركتك هي تعزيز العلامة التجارية وتحسين الصورة الذهنية لشركتك ومنتجاتك، فوجود تطبيق يعني إهتمامك بالعملاء، و إهتمامك بتطوير منتجاتك ومشروعك وهذا الأمر له تأثير كبير على مستقبل شركتك.

6-  تساهم التطبيقات في جذب المزيد من الزيارات للموقع الخاص بشركتك وتحسين ترتيبه في محركات البحث.

اذا إعتزمت البدء في تصميم تطبيق مشروعك الخاص، عليك الاطلاع على الملاحظات التالية: 

▪️ الإبتكار والإبتعاد عن التكرار والتقليد الذي يسود أغلب تطبيقات الهواتف.

▪️ من العوامل السلبية التي تنفر المستخدمين عدم معالجة الأخطاء وصعوبة استخدام التطبيق، فالاستجابة السريعة لمشكلات التطبيق وآراء العملاء والرد عليها ومعالجة الأخطاء تساعد المستخدمين على التفاعل مع التطبيق مراراً وتكراراً بدون ملل واستخدام التطبيق دائما .

▪️ إختبار التطبيق لفترة طويلة والتأكد من خلو التطبيق من الأخطاء الكثيرة، معظم الشركات تقوم دائما بإطلاق نسخة تجربيبة لمدة شهر أو شهرين كتجربة يتم من خلالها التعرف على مميزات وإمكانيات وعيوب التطبيق ومعالجتها ثم بعدها تبدأ في إطلاقه بشكل رسمي.

▪️ سهولة الإستخدام وعدم التعقيد حتى يناسب أكبر عدد من المستخدمين على إختلاف أعمارهم واهتماماتهم بدون إستثناء، بالإضافة لتوفير أكثر من لغة للتطبيق على أن تكون اللغة الأساسية للتطبيق هي اللغة التي يتحدث بها عملائك مع إمكانية تغيرها من داخل التطبيق، بالإضافة لـ سهولة وبساطة عرض المنتجات والخصائص وسهولة الوصول إلى تفاصيل وبيانات التطبيق وهذا ما يزيد من جاذبية التطبيق.

▪️ الإهتمام بتطوير التطبيق وتحديثه بصفة مستمرة وإضافة مزايا جديدة ومبهرة ومعالجة المشكلات هو ما يميّز تطبيقك وشركتك ويمنح التطبيق الإستمرارية .