السودان خطوات نحو الدفع الإلكتروني

0
بقلم حسن عثمان حسونة –  موقع بزنس السودان


أعلنت وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي السودانية عن قرار وقف التعامل بالكاش بنهاية العام الحالي، وبدأت وزارة المالية والتخطيط الإقتصادي خدمات الدفع الإلكتروني للخدمات الحكومية بالتنسيق مع الأجهزة الحكومية (البنك المركزي ووزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات)، حيث بدأت عملية التحويل فعلياً في القطاع الحكومي بمؤتمر صحفي بوزارة الخارجية حيث أعلنت بداية التعاملات المالية الإلكترونية بوزارة الخارجية بحضور ﻭﺯﺭﺍﺀ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ ﻭﺍﻻﺗﺼﺎﻻﺕ ﻭﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺑﺎﻟﺨﺎﺭجية. 


وستليها وزارة الداخلية على أن يستمر العمل بالنظام ليشمل كل المؤسسات والوزارات التي تقدم الخدمات وسيتوقف التعامل بالتعامل النقدي لكل الخدمات الحكومية بنهاية العام الحالي. 

وثمة تحديات تواجه هذا التحول الألكتروني الذي طال انتظاره، لعل أبرزها : 

- الثقافة المجتمعية : 

التحول الإلكتروني في عملية الدفع يحتاج الي ثقافة معززه وداعمة لهذا التطور لتساهم في تغيير نمط المجتمع خاصة وان مقياس نجاح هذا التحول هو تفاعل المجتمع معه بما يحقق رغباتهم ويحقق كذلك تطلعات المؤسسات الحكومية. 

علمياً وطبقاً لإحصائيات غير رسمية نجد أن ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻳﺴﺘﺨﺪﻣﻮﻥ ﺧﺪﻣﺔ ﺍﻟﺪﻓﻊ الإلكتروني ﻫﻢ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ﺍﻟﻤﺮﺗﻔﻌﺔ ﺃﻯ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﻮﻕ ﺍﻟـ 150000 ﺩﻭﻻﺭ حيث تتم %40 من تعاملاتهم عبر الدفع الإلكتروني؛ ﻳﺄﺗﻲ ﺑﻌﺪﻫﻢ ﺍﻟﺠﻴﻞ ﺍﻷﺻﻐﺮ ‏( جيل ﺍﻷﻟﻔﻴﺔ ‏)، ﻫﺬﻩ ﺍﻹﺣﺼﺎﺋﻴﺎﺕ تجعلنا نتنبأ أن نشر ثقافة الدفع الإلكتروني يجب أن تكون حاضرة قبل عملية التحول هذه خاصة في ظل وضع إقتصادي متذبذب ومعدل دخل متدني لمعظم فئات المجتمع. 

لعل الزيادة المترطده في عدد ﻣﺴﺘﺨﺪﻣﻲ ﺍﻟﻬﻮﺍﺗﻒ ﻓﻲ السودان تفتح وتمهد ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ واسعاً ﺃﻣﺎﻡ ﺧﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﺪﻓﻊ ﺍﻹﻟﻜﺘﺮﻭﻧﻲ ﺑﺸﻜﻞ ﺳﺮﻳﻊ وهي أحدى ملامح نجاحات هذا التحول إذا كانت التوعية بالصورة الصحيحة الجاذبة. 

- شبكة الانترنت : 



شبكة وأسعار تعرفة الإنترنت هي من العوامل الهامة جداً في قيادة عملية هذا التحول فإستقرار شبكة الأنترنت وإنتشارها مهم جدا لتغطى مساحة هذا البلد الذي يأتي في المرتبة الثالثة افريقياً من حيث المساحة ، فضعف شبكة الإنترنت وعدم إستقرارها ظل معيقاً لعدد من الخدمات الحكومية التي تنجز إلكترونياً عبر منافذ الجمهور.


الواقع الجديد يتطلب وصول الشبكة الي كل هذا الحيز من المساحة مع ضمان جودتها وإستقرارها لضمان نجاح عملية التحول. 

- تطبيقات الدفع الإلكتروني : 

أعلان هذا التحول الإلكتروني يفتح الباب واسعاً امام شركات الدفع الإلكتروني ويجذب رؤوس اموال كبيرة للإستثمار في سوق تطبيقات الدفع الإلكتروني عبر الهاتف وهذا ما يطلب وجود ادوار رقابية لعمل وصلاحيات هذه الشركات لضمان جودة الخدمات وكذلك ضمان حقوق المستخدمين وحفظ بياناتهم.