دعوات بفتح باب الاستثمار في مشروع خيرات البحرين بالسودان

0

دعا عضو مجلس إدارة شركة علي راشد الأمين للتجارة والصناعة رجل الأعمال ماجد الأمين أصحاب الأعمال البحرينيين الى ضرورة الاستثمار في مشروع خيرات البحرين المقام في الولاية الشمالية بالسودان في مساحة تقدر بـنحو 42 ألف هكتار أي ما يقارب 100 ألف فدان لإقامة عدد من المشاريع التنموية في قطاعات الأمن الغذائي.

وقال الأمين إن السودان من أكثر الدول جذباً للاستثمارات الزراعية لما يتمتع به من اتساع في الأراضي الزراعية ووفرة المياه، وخير دليل على ذلك نجاح مشروعات شركة أمطار وجنان ومؤسسة الراجحي التي حققت نجاحات كبيرة على مستوى القطاعات الزراعية.
وأشار إلى أن هناك رغبة لدى بعض أصحاب الأعمال للاستثمار في مشروع خيرات البحرين وخاصة في ظل دعم القيادة الرشيدة واهتمامها بتعزيز علاقات التعاون مع دولة جمهورية السودان الشقيقة، مشيدا في الوقت ذاته بمجهودات الشيخ خليفة بن عيسى آل خليفة وكيل الزراعة والثروة البحرية في النهوض بالقطاع الزراعي وسعيه في فتح مجالات استثمارية زراعية في الخارج بهدف تحقيق الأمن الغذائي في البلاد.
ولفت إلى أن القوانين والتشريعات تلعب دوراً حيوياً في جذب الاستثمارات ونموها، واعتبرها هي الأساس الذي يضمن استمرارية الاستثمارات ونموها في أي بلد، مضيفا ان هناك قوانين وتشريعات في السودان تضمن الاستثمارات الخارجية وتحميها فضلا عن التسهيلات والضمانات التي حظيت بها البحرين في مشروعها.
وقال الأمين إنه في ظل التوجه الاقتصادي الخليجي للاستثمار في الأراضي السودانية لتوفير الأمن الغذائي نظرا الى ما تمتلكه السودان من أراض تعادل 45% من إجمالي الأراضي الصالحة للزراعة في الوطن العربي، سيكون هناك دور مهم للقطاع الخاص في تنمية قطاعي الثروة النباتية والحيوانية. 
وشدد الأمين على ضرورة الاستفادة من الأراضي المخصصة للمملكة في السودان في أسرع وقت، ومشاركة القطاعين العام والخاص في مشروع خيرات البحرين، مطالبا بعقد لقاء موسع بين أصحاب الأعمال والشيخ خليفة بن عيسى وكيل الزراعة لبحث آليات المشاركة في المشروع من أجل النهوض بالقطاع الزراعي تحقيقا للأمن الغذائي في البلاد.
واعتبر الأمين أن الاستثمار في المجال الزراعي يعد المحرك الرئيسي للتنمية الزراعية في البلاد إذ ان رفع حجم وكفاءة الاستثمار الزراعي من شأنه أن يؤدي إلى تنمية وزيادة الإنتاج في الأنشطة والمجالات الزراعية المختلفة، وهو الأمر الذي ينعكس إيجابا على تحقيق أهداف الأمن الغذائي ورفع كفاءة استغلال الموارد الزراعية المتاحة.
وأشار الى ان مجال الإنتاج الزراعي في الخمس السنوات الماضية شهد تطورا كبيرا نتج عنه زيادة في معدلات النمو الموسمي للمحاصيل الزراعية المنتجة محليا، وذلك بفضل مجهودات وكالة الزراعة والثروة البحرية وحرصها على توفير كافة السبل للمزارع البحريني وإيجاد آليات تسويق لمنتجاته مثل سوق المزارعين معرض الزهور.

وأضاف أن المناخ الاستثماري في المجال الزراعي الذي أوجدته وكالة الزراعة ساهم في رفع القدرة التنافسية بين المؤسسات العاملة في المجالات الزراعية، وهو الأمر الذي ينعكس بالإيجاب على الصالح العام في المملكة. منوها الى ان البحرين أصبح لديها مشاريع زراعية ضخمة تسهم في سد احتياجات الأسواق المحلية بنسب مرتفعة مقارنة بالسنوات السابقة. 

المصدر صحيفة اخبار الخليج